فاتورة أمانديس تتسبب في جريمة جديدة بطنجة Une facture Amendis cause un homicide!

تعيش طنجة مؤخرا على وقع جرائم كثيرة بسبب تحولها إلى مدينة صناعية واستقطابها لعشرات الآلاف من الأيدي العاملة من مناطق مغربية مختلفة، مما أثر بشكل كبير على الوضع الأمني في المدينة.
وخلال الأشهر الماضية عرفت المدينة وقوع جرائم كثيرة اقتفها أشخاص جاؤوا إلى المدينة بحثا عن لقمة العيش وإعالة أسرهم فصاروا خلف القضبان.
آخر جريمة عرفتها طنجة كانت في الساعات الأولى من أول يوم لشهر رمضان في منطقة بوخالف، حين أقدم شخص يتحدر من منطقة خنيفرة على قتل شريكه في الغرفة التي يشتركان في استئجارها، بسبب خلاف حول أداء فواتير الماء والكهرباء.
وحسب مصادر أمنية فإن الجاني والمجني عليه في السن نفسها (24 سنة) حيث وجه القاتل ضربة قوية بهراوة على رأس زميله، فارق على إثرها الحياة على الفور.
وأصبحت هذه الجرائم المتواصلة تطرح بإلحاح ضرورة توزيع التنمية بين مختلف مناطق المغرب، خصوصا في المدن القريبة من طنجة، والتي تعرف نزوحا لسكانها نحو المناطق الصناعية بطنجة، وغالبا ما يعانون الكثير، نفسيا واجتماعيا ومهنيا وماديا، في الوقت الذي يعتبر الحل الأمثل هو فتح عدد من المناطق الصناعية في المناطق التي تعرف نزوحا كبيرا للسكان.

طنجة أنتر

– See more at: http://www.khabartanja.com/article/12606#sthash.0jb7qPpM.dpuf

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s