عمدة الرباط يهاجم الداخلية ويكشف بأن “ريضال” لم تف بوعدها وأخذت منه السيارة #Redal #Veolia #Rabat

ف. ز شرف الدين

انتقد عمدة الرباط محمد الصديقي وزارة الداخلية بخصوص ملف مغادرته الطوعية من شركة ” ريضال”، أمس الأحد، في ندوة صحفية بالمقر المركزي لحزب العدالة والتنمية.

وقال الصديقي، المتهم بتقديم شهادة طبية تثبت العجز للاستفادة من المغادرة الطوعية سنة 2012 من شركة ريضال التابعة لمجموعة فيوليا الفرنسية، إنه ” إذا كان لابد من مساءلة أحد فليس المستخدم ولكن من خطط للعملية وفق مقاربة سوق الأسهم ومن راقب العملية ” المصلحة الدائمة لمراقبة التدبير المفوض”، لأن هذا هو عملها وكل شيء يمر أمامها، بالإضافة إلى السلطة المفوضة والمديرية المكلفة بالقطاع في وزارة الداخلية، وهي تتابع حاليا مراجعة عقد التدبير المفوض، وهناك الوزارة الوصية “.

وتساءل الصديقي “فين كانوا هاد الناس فديك الوقت”، معتبرا أنه كان مستخدما في شركة خاصة وليس موظفا عموميا، كما نفى تقديمه لشهادة طبية.

وكشف عمدة الرباط أن حزب العدالة والتنمية قد شكل فريقا من المحامين للدفاع عنه، مشيرا إلى أنه الخاسر الأكبر من المغادرة الطوعية ” فلو بقيت حتى سن 60 سنة كنت سأخرج بتقاعد ثمانية ملايين سنتيم، وأنا خرجت فقط بـ37 ألف درهم،ولم يفوا بوعدهم بجعلي أحتفظ بالسيارة

عمدة الرباط يهاجم الداخلية ويكشف بأن “ريضال” لم تف بوعدها وأخذت منه السيارة

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s