قضاة جطو يرصدون اختلالات الجماعات الترابية عشية دخولها عهد الجهوية المتقدمة تقاريرهم أبرزت ضعف مديونية الجماعات وتبعيتها للمالية للحكومة

نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 03 – 04 – 2016

كشفت تقارير المجالس الجهوية للحسابات التابعة للمجلس الأعلى للحسابات العديد من أوجه الاختلالات والقصور في تدبير الجماعات الترابية، والتي فوتت عليها مليارات الدراهم، والتي يمكن اعتبارها من منظور إصلاحي إمكانيات كامنة وواعدة للنهوض بالجماعات مع دخولها عصر الجهوية المتقدمة. كما أبرزت التقارير ضعف مديونية الجماعات الترابية، التي لا يتجاوز جاري مديونيتها 13 مليار درهم في نهاية 2014، وهو ما يمثل أيضا أمرا إيجابيا بالنظر للآفاق تمويل المشاريع المستقبلية عن طريق الدين.
وخص المجلس الأعلى للحسابات مكانة مميزة للجماعات الترابية ضمن تقريره لسنة 2014، إذ خصص لها 10 مجلدات من بين 11 مجلدا التي يتكون منها التقرير. كما أبرز التقرير صعودا قويا لنشاط المحاكم المالية الجهوية في مراقبة وتتبع الجماعات الترابية خلال آخر سنة قبل مرورها إلى نظام الجهوية المتقدمة مع انتخابات سبتمبر الماضي. وفي هذا السياق أنجزت المجالس الجهوية للحسابات 125 مهمة شملت أصناف الجماعات الترابية والمرافق العمومية المحلية وبعض شركات التدبير المفوض، وكذلك بعض الجمعيات المستفيدة من الدعم العمومي. وأصدرت المحاكم المالية 1127 حكما نهائيا بخصوص البت في الحسابات و29 حكما في ميدان التأديب المتعلق بالميزانية والشؤون المالية، كما أصدرت 47 رأيا بخصوص حسابات إدارية لم تصادق عليها المجالس التداولية للجماعات الترابية المعنية.


وتضمن التقرير ملخصات 120 من هذه المهمات، والتي شملت 6 أقاليم و21 جماعة حضرية و70 جماعة قروية و6 مجموعات الجماعات المحلية.
وكشف التقرير عن ركود موارد ونفقات الجماعات خلال 2014، وتراجع في حجم استثماراتها مع تجميد التوظيف والأجور خلال هذه الفترة. كما كشف الارتباط القوي لتمويل الجماعات بالموارد المنقولة من طرف الدولة، والتي تتشكل من حصة الجماعات الترابية في الضريبة على القيمة المضافة ومن حصة الجهات من الضريبة على الشركات ومن الضريبة على الدخل وأيضا من أموال المساعدات الممنوحة.
وأشار التقرير أنه لولا هذه التحويلات لكان رصيد ميزانية الجماعات الترابية عاجزا بنحو 9 مليار درهم، إذ لم تتجاوز الموارد الذاتية للجماعات الترابية 11.9 مليار درهم خلال 2014 فيما بلغت نفقاتها 20.8 مليار درهم، شكلت منها أجور الموظفين نسبة 53 في المائة.
وبفضل هذه التحويلات استطاعت الجماعات الترابية أن تتوفر على فائض بقيمة 11.1 مليار درهم وجهته للاستثمار.
وأبرز التقرير العديد من الاختلالات وأوجه التقصير في تدبير المداخيل والموارد الجماعية، منها على الخصوص عدم مراقبة ما يصرح به الملزمون فيما يتعلق ببعض الرسوم المحلية، كالرسم المفروض على استخراج المقالع، واستغلال المياه المعدنية ومياه المائدة، والرسم على محلات بيع المشروبات، والرسم المفروض على استغلال الأملاك الجماعية العامة، وذلك دون مراقبة واقعية المبالغ المصرح بها ودون إعمال المقتضيات القانونية التي تكفل لها الحق في المراقبة والاطلاع وفحص الوثائق المعتمدة.
كما سجل عدم فرض واستخلاص الرسوم على الأراضي الحضرية غير المبنية، والذي بلغ عشرات الملايين من الدراهم بالنسبة لبعض الجماعات، منها 56 مليون درهم في جماعة بضاحية الدار البيضاء، و45 مليون في إحدى جماعات المنطقة الشرقية.
مع العلم أن هذا الرسم يستهدف مكافحة المضاربة العقارية، إضافية إلى كونه يتصدر كافة الرسوم المحلية المدبرة مباشرة من طرف الجماعات من حيث الحجم. وتراجع محصول هذا الرسم بنسبة 29 في المائة ما بين 2013 و2014، إذ هبط من 1.2 مليار درهم إلى 795 مليون درهم. وفي نفس السياق انخفض الرسم على عمليات البناء بنسبة 2 في المائة خلال 2014 مقارنة بالعام السابق.
إضافة إلى ذلك سجل القريرالعديد من الاختلالات والعمليات المشبوهة في مجال صرف النفقات، كتلك الجماعة التي صرفت زهاء 2 مليون درهم في شراء مواد البناء خلال سنة 2009 بالرغم من عدم توفر المجلس الإقليمي على أية أملاك تتطلب الصيانة والإصلاح. أو تلك الجماعة التي لم تستخلص أي مبلغ للرسم المفروض على الفحص التقني للسيارات لمدة 7 سنوات رغم اشتغال ثلاث مؤسسات للفحص التقني للسيارات بتراب الإقليم. كما سجل التقرير التسيب الكبير في منح المساعدات والدعم المالي للجمعيات في غياب اتفاقيات تبين التزامات الجمعيات المستفيدة ومن دون تتبع أو مراقبة.
دون الحديث عن الاختلالات التي رصدها المجلس في مجال التعمير، والعيوب التي تشوب عقود التدبير المفوض وتدبير ممتلكات الجماعات. وتشكل هذه الاختلالات والمليارات التي تتسبب في خسرانها منجما للإصلاح في إطار الجهوية المتقدمة.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s