« أنفاس » تدعو إلى تعويض « التدبير المفوّض » بتعاونيات مغربية

بعد موجة الاحتجاجات التي شهدتْها مدينة طنجة خلال الأسابيع الماضية ضدّ غلاء فواتير شركة « أمانديس » الفرنسية، المُفوّض لها تدبير قطاعيْ الماء والكهرباء بالمدينة، والتي دفعتْ السلطات المغربية إلى التدخّل على أعلى مستوى لإطفاء غضب السكان، قالت حركة « أنفاس الديمقراطية » إنَّ بإمكان المغرب الاستغناء عن شركات التدبير المفوّض، وتعويضها بتعاونيات لتدبير خدمة توزيع الماء والكهرباء.

وحسب وثيقة تضمّنتْ خُلاصات قرارات مجلسها الوطني، المنعقد مؤخرا، دعت حركة « أنفاس الديمقراطية » إلى استرجاع مراقبة المرافق العمومية من طرف المواطنين، سواء عبر تأميم الخدمات التي تتولّاها شركات التدبير المفوّض حاليا، مع مواكبة ذلك بتدابير لإشراك الساكنة في مراقبة وتتبع وحدات تدبير الخدمات العمومية، أو عبر المراقبة المباشرة للساكنة بواسطة تعاونيات مواطنة.

الحركة حاولتْ تبسيط مقترحها هذا، موضحة أنّه بإمكان سكان كلّ جهة من جهات المملكة أن ينتظموا في إطار تعاونيات لتدبير الخدمات العمومية، ففي جهة طنجة-الحسيمة، مثلا، والتي تضمّ 4.8 ملايين نسمة، يمكن أن ينتظم 500 ألف مشترك في تعاونية، بانخراط أوّلي قدره 1000 درهم، وهو ما سيُمكّن من توفير رأسمال في حدود 500 مليون درهم، أيْ ما يُعادل 30 بالمائة من قيمة شركة التدبير المفوض « أمانديس »، على أن تتولى الأبناك تمويل الجزء الباقي، بدعم من الدولة والجهة والجماعات الترابية.

وأوردت حركة « أنفاس الديمقراطية »، في هذا الصدد، عدّة أمثلة من مختلف بلدان العالم، منها (Sociétés d’Intérêt Collectif Agricole d’Electricité (SICAE بفرنسا، والتي تأسست بداية

القرن 20، من أجل إيصال الكهرباء إلى المناطق القروية المهمشة، من طرف المستثمرين الخواص، وتخدم اليوم أكثر من 250 ألف زبون، وتعاونية ElektraBirseck, Münchenstein التي أنشئت في سنة 1897 وتخدم 226 ألف شخص في سويسرا، والتي بدأت تستثمر منذ سنة 2000 في الطاقة المتجددة.

واستدلّت حركة « أنفاس الديمقراطية » بتجربة رائدة في ألمانيا، يمكن تطبيقها في المغرب، تقودها Coopérative d’énergie citoyenne ، وتوجد بمدينة برلين، أنشِئت سنة 2011، بهدف جمع الأموال على شكل مساهمات في رأس المال بقصد شراء عقد التدبير المفوض للكهرباء للمدينة مع نهاية العِقد الحالي، وتقول الحركة إنّ ميزة هذه التعاونيات هي أنّها تتيح إمكانية استرجاع مراقبة خدمات التوزيع مباشرة من طرف المواطنين.

وفي الوقت الذي تسودُ اختلالات كبيرة العقود التي تربط بين شركات التدبير المفوض في المغرب والمجالس الجماعية، ولا تخضع لمراجعة دوريّة، في حين إنَّ هذه الشركات تجني أرباحا طائلة تذهبُ إلى حساباتها في دولها الأمّ، دُون الالتزام بتنفيذ كافة الاستثمارات المتضمنة في دفاتر التحملات، فإنّ خلْق تعاونيات، بحسب حركة « أنفاس »، لن يُمكّن فقط من مراقبة خدمات التوزيع من طرف المواطنين، بلْ جنْي أرباحٍ من طرف السكان، سواء بتوزيعها، أو عبْر إعادة الاستثمار في الانتاج.

المقترح الثاني الذي قدمته الحركة لتفادي تكرار ما حدث في مدينة طنجة وإعادة الثقة إلى المواطنين المغاربة، يتعلق بتأميم أو خلق وكالات جهوية عبر شراء أو فسخ عقود التفويض، خاصة وأنّ المغرب ما زال يتوفر على نماذج عديدة لخدمات توزيع الماء والكهرباء، مدبّرة سواء بشكل مباشرة من طرف المكتب الوطني للماء والكهرباء (يدبّر المكتب 61 بالمائة من الكهرباء و31 بالمائة من الماء)، أو عبر وكالات مستقلّة.

وترى الحركة أنّه من هذا المنطلق يُصبح ممكنا، في إطار سياسة جهات « ناضجة ومتمكّنة »، خلق وكالة جماعية جهوية، بهدف تجميع الطاقات التقنية والاستثمارية، وضمان استدامة الخدمة العمومية، مضيفة أنّ هذا الاختيار ليس جديدا، إذ سبقته تجاربُ أخرى، حيث جرى تعويض « الشركة الفاسية للكهرباء »، في مدينة فاس، سنة 1970، بالوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء، وفي مدينة مراكش أنشئت الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء سنة 1964 من طرف مدينة مراكش من أجل شراء التفويض الذي كان بحوزة « الشركة المغربية للتوزيع « إس إم دي ».

وتقترح حركة « أنفاس الديمقراطية » أنْ يتولى المكتب الوطني للماء والكهرباء تأمين استمرارية الخدمة العمومية بعد شراء أو فسخ العقد، خاصة وأنه ما زال يوفّر هذه الخدمات لجزءِ كبير من التراب الوطني، وتُضيف الحركة أنَّ هذا الاختيار سيسمح بجعل تأميم الخدمة العمومية ممكنا، وبالتالي قلْبُ منحى الخوصصة الذي انخرط فيه المغرب مع بداية برنامج ما يُسمّى « التقويم الهيكلي »، والذي قالت الحركة إنه جاء « تماشيا مع التوصيات اللاشعبية للبنك الدولي »، مشيرة إلى أن « تأميم الخدمة العمومية في مجال خدمة الماء والكهرباء سيُعيد الثقة للمواطنين »

http://www.hespress.com/economie/288645.html

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s