إطفاء الأنوار بدرب السلطان ضد « ليدك » #Lydec #Amendis #Redal #Maroc

إطفاء الأنوار بدرب السلطان ضد « ليدك »

أرسل لصديقكطباعةصيغة PDF

شهدت منطقة درب السلطان، بالبيضاء، مساء السبت الماضي، إنزالا أمنيا كثيفا، بعدما توعد بعض السكان بتصعيد احتجاجهم ضد « ليدك »، وإطفاء الأضواء، استنكارا لارتفاع فواتير الماء والكهرباء، بشكل صاروخي،  و »تعنت الشركة ورفضها أخذ احتجاجاتهم بعين الاعتبار ».
وكشفت مصادر « الصباح » أن قوات الأمن توزعت على مختلف أحياء المنطقة، تحسبا لتصعيد الاحتجاجات على « ليدك »، المفوض لها تدبير الماء والكهرباء وتطهير السائل، ولتجنب تكرار الأحداث التي تشهدها طنجة، منذ أسابيع، والتي دفعت رئيس الحكومة، إلى عقد اجتماعات موسعة  لتدارس الوضع.


وأوضحت المصادر أن حالة الاستنفار التي عاشتها المنطقة، أثارت انتباه الكثيرين، مضيفة أن سكان بعض الأزقة، نفذوا تهديداتهم، وسط الإنزال الأمني، الذي استمر ساعات طويلة، وأطفؤوا الأضواء دون أن ينقلوا احتجاجاتهم إلى الشارع، كما كانت تخطط له بعض جمعيات المجتمع المدني.
من جهتها، تؤكد الشركة أن نظام الفوترة المعتمد فرضته الحكومة، وهي التي تحدد للشركة تسعيرة بيع خدماتها للمستهلكين، وهي التي وصلت إلى الصيغة الأخيرة لتعديل الطريقة المعتمدة.
وتوضح الشركة أن الذين يستهلكون كميات لم تتجاوز الشطر الأول والثاني، (12 مترا مكعبا للماء الشروب والتطهير و150 كيلواط ساعة للكهرباء)، يؤدون بالتسعيرة العادية، أي بالفوترة التدريجية، غير أنهم بمجرد تجاوز هذه الكميات، يدخلون إلى ما يسمى « الفوترة الانتقائية »، أي فوترة مجموع الاستهلاك الشهري بسعر الشطر الذي يوجد فيه مستوى الاستهلاك.
إيمان رضيف

http://www.assabah.press.ma/index.php?option=com_content&view=article&id=81488:—–qq&catid=108:2010-10-11-17-29-19&Itemid=792

 

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s