بدل فتح تحقيق في “تلاعبات” أمانديس، الدولة تلاحق نشطاء المجتمع المدني في طنجة #Maroc #Twittoma

ألف بوست – 11 نوفمبر، 2015

ترفض الدولة المغربية فتح تحقيق مع شركة أمانديس رغم التجاوزات المعترف بها في فواتير الماء والكهرباء في مدن شمال المغرب. وفي المقابل بدأت تستدعي نشطاء المجتمع المدني للتحقيق معهم، في مبادرة يعتقد أنها ترمي الى الحد من تظاهرات المواطنين ضد الشركة الفرنسية.
وتعيش مدن الشمال وأساسا طنجة ظاهرة “الشموع بدل الأنوار” كل مساء سبت ومنذ أربعة أسابيع للاحتجاج على ارتفاع الفواتير بشكل يجعلها الأكثر غلاء في العالم في حالة مقارنة دخل المواطن العادي مع المبالغ الملزم تأديتها مقابل الماء والكهرباء والتي تتجاوز مرتب بعض المتقاعدين في بعض الأحيان.


وكان الرأي العام الوطني ينتظر من الدولة المغربية فتح تحقيق في ملابسات رفع أمانديس الفواتير خاصة بعد الاعتراف بوقوع أخطاء، وهي أخطاء همت عشرات الآلاف من الفواتير مما جعلها ترقى الى “تلاعب”، إلا أنه يتفاجأ باستدعاء القضاء للتحقيق مع نشطاء المجتمع المدني.
في هذا الصدد، استدعت الضابطة القضائية لمدينة طنجة يومه الثلاثاء كل من محمد التدلاوي، ومصطفى أعراس وهالة الشغراوي وزكرياء بنعيسى وحمزة اطريقة علاوة على المهندس أبو بكر الخمليشي الذي يعتبر من المعتقلين السياسيين سابقا وأحد أكبر نشطاء المجتمع المدني في شمال المغرب.
وعلى شاكلة الاتهامات الكلاسيكية، يفيد بعض النشطاء بأن الشرطة واجهتهم بوجود أشخاص يتهمونهم بأنهم قاموا بتحريضهم على عصيان الشرطة إبان التظاهرات. واعتاد نشطاء المجتمع المدني تفادي العنف في التظاهرات، في الوقت ذاته، عندما تعتقل الشرطة المتورطين في العنف في مباريات كرة القدم تغيب عموما مثل هذه الأسئلة، أي الجهات التي تقف وراء الدعوة الى العنف.
وكشف مصطفى أعراس في تصريحات نشرتها الجريدة الرقمةي لكم 2 بالمظهر السياسي للاستنطاق بتركيز أعضاء من المخابرات والاستعلامات على انتماءه الى جمعية أطاك ومصادر التمويل والتدقيق في نوعية الاحتجاجات هل هي عفوية أم موجهة.
ورغم الكثير من مؤشرات حول ممارسات غير قانونية من طرف شركة أمانديس، والتي جرى تغليفها تحت غطاء أخطاء العدادات، لم تمتلك النيابة العامة للدولة المغربية الجرأة على فتح تحقيق.
وكانت الشرطة الأم لأمانديس وهي فيوليا قد تعرضت لملاحقات قضائية وجرى فسخ العقود معها بما في ذلك في فرنسا نفسها ودول أخرى مثل المانيا والأرجنتين.

الرئيسية

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s